" /> بيان المكتب الوطني – تضامن مع الأطباء – Mouvement ANFASS Démocratique – حركة أنفاس الديمقراطية
Home / Actualités / بيان المكتب الوطني – تضامن مع الأطباء

بيان المكتب الوطني – تضامن مع الأطباء

بيان

 

 

عقد المكتب الوطني لحركة أنفاس الديمقراطية بالدار البيضاء يومه الخميس 22 أكتوبر اجتماعا تداول فيه مجموعة من القضايا التنظيمية و الوطنية.

 

على المستوى التنظيمي :

·       يهنئ كل مناضلات و مناضلي الحركة على نجاح جمعها العام الأول، كما يشكر كل الهيئات و الشخصيات التي ساندت و هنأت الحركة.

·       يعلن عن توزيع المهام داخل المكتب كما يلي :

o      الرئيس : منير بن صالح

o      النائبة الأولى للرئيس : وداد الملحاف.

o      النائبة الثانية للرئيس : سمية المعتصم.

o      الكاتبة العامة : ابتسام المزيبري.

o      نائب الكاتبة العامة : علاء التخيسي

o      أمين المال : مهدي بوزيان.

o      نائبة أمين المال : ليلى الزيزي.

o      مستشار مكلف بالعلاقات الخارجية : سهيل الشنتوف.

o      مستشار مكلف بالتنظيم : كريم الرويسي.

 

 

على المستوى الوطني :

·       إذ نذكر بمواقف الحركة الموثقة في بياناتها و وثائقها بخصوص المساواة الفعلية بين الجنسين كضرورة حقوقية و اقتصادية و كتجسيد للواقع الاجتماعي المعاش، و نستحضر إقرار الحركة لمبدأ المناصفة في كل الأجهزة الداخلية، فإن المكتب الوطني يعتبر التقرير الأخير للمجلس الوطني لحقوق الإنسان ،و المتزامن مع تخليد اليوم الوطني للمرأة، انتصارا من داخل مؤسسة دستورية رسمية لما ناضلت من أجله الحركة النسوية و الحقوقية و كل التقدميين. كما يستغرب لمقالات و آراء شحذت سكاكين النقد و الهجاء، من هيئات و شخصيات داخل نفس التوجه السياسي المحافظ الذي رعى رفع تحفظات المغرب عن اتفاقية سيداو، أقلام تندد اليوم بالمطالبة بإعمال و تفعيل هذه الحقوق، خصوصا و تزامن الأمر مع العزم على إصدار قانون الآلية الوطنية المستقلة للوقاية من التعذيب.

·       في إطار تخليد ذكرى 29 أكتوبر، نعبر عن دعمنا الكامل للحركة الحقوقية المغربية من أجل إجلاء الحقيقة كاملة في الملفات العالقة كجزء أساسي من التعاقد المجتمعي حول العدالة الانتقالية و تأسيسا لمبدأي عدم التكرار و عدم الإفلات من العقاب.  كما ندين التدخلات العنيفة للقوات العمومية في حق المتظاهرين السلميين (وقفة تضامنية مع ضحايا منى، وقفة المعطلين…) و نطالب باستعجال الاعلان عن نتائج التحقيق الذي فتحته إدارة الأمن الوطني بهذا الخصوص، و ندعو الدولة المغربية إلى احترام التزاماتها الدولية و الدستورية في ضمان الحق في الاحتجاج السلمي.

·       إذ يذكر بموقف الحركة بخصوص ملف الأطباء و طلبة الطب و تضامنها معهم في ملفهم المطلبي المشروع، فإن المكتب الوطني يشجب تدخل القوات العمومية داخل الحرم الجامعي و يندد بسياسة تخويف ممثلي الطلبة و الأطباء و بضرب العمل النقابي و بتمييع النضال الجامعي. إن حركة أنفاس الديمقراطية تحمل الحكومة مسؤولية عواقب تعنتها و مقاربتها لخوصصة قطاع الصحة و الإعراض عن التوظيف العمومي مقابل حلول ترقيعية و اختيارها لغة العصا عوض الحوار.

الدار البيضاء، في 22 أكتوبر 2015.

About أنفاس

Check Also

المساهمة في الحد من انتشار وباء كورونا… واجب وطني

في هذه الظروف الصعبة التي يمر منها المغرب و العالم، نتابع في حركة أنفاس الديمقراطية …